عن عاصمة القمع والقتل في البحرين

في البحرين، حلمنا في 14فبراير فقتلونا، قتلونا مرتين.
إعتذروا. اعتذر ملكهم  ووزير داخليته، ثم كنا في الميدان. ميدان اللؤلؤة. ولكنهم قتلونا مرات عدة هذه المرة، لم يكتفوا برصاص وزارة الداخلية، كانت دبابات جيشهم حاضرة لقتلنا، هو جيش سلطانهم وليس لشعبنا المقتول عليه سلطان!
ثم قيل عنا أصحاب رأي مختلف، تجب حمايتهم! ولبثو أن قتلونا مجدداً، عشرات المرات. جاءتهم دبابات التخلف من وراء الحدود. وهانحن نقتل حتى اليوم، كل يوم.

ثم ياللعجب، أصبحنا عاصمة الثقافة العربية!!

في البحرين، ارتد بزة العسكر، أو وشاح الثقافة المدجنة، لن تكون إلاأداة في يد سلطة القمع، هكذا ننظر إليك حين تلبي دعوة القاتل.

سندون هنا ونأرشف كل المواد التي تعني بحملتنا لتوعية المثقف العربي بالمنامة التي نحلم بها عاصمة للحرية والعدل والديمقراطية، ولكنهم جعلوها عاصمة القمع والقتل.
وحتى يكون ما نحلم به واقعا ويكون ما فعلوه ساقطا، ندعو كل المدونين أن يتذكروا دمائنا المسفوكة وأن يسمو تغريداتهم ب MurderCapital.

عازمون من خلال هذه الحملة مخاطبة المثقفين العرب بحقيقة ما يجري في البحرين، وأن قبولهم إقامة الفعاليات الثقافية تحت رعاية هذه السلطة دون الضغط عليها للتوقف عن الانتهاكات التي تمارسها بحق الثقافة والمثقفين والأهم بحق عامة الشعب.
نجمع أخبار الثقافة وكواليسها، نسلط الضوء على المسكوت عنه فيما يتصل بالعمل الثقافي، نأرشف ما تتناقله الصحف العربية والعالمية حول البحرين بوصفها عاصمة مزعومة للثقافة العربية أو نقيضها.

للتواصل: MurderCapital.bh@gmail.com

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s